مؤشرات تطوير الجودة والسلامة بالقطاعات الصحية

3/3/2019

المجلس الصحي السعودي في القمة الوزارية العالمية الرابعة لسلامة المرضى يشارك بدراسة:

مؤشرات تطوير الجودة والسلامة بالقطاعات الصحية

 

شارك المجلس الصحي السعودي في القمة الوزارية العالمية الرابعة لسلامة المرضى التي أقيمت مؤخراً في محافظة جدة، تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله – وذلك بحضور رسمي لأكثر من 50 وزير صحة ومدير عام منظمة الصحة العالمية، حيث ناقشت القمة العديد من المواضيع المتعلقة بسلامة المرضى ومنها موضوع تعزيز تمكين المريض، ومُشاركة المنظومة المجتمعية كعامل جوهري في تحسين " سلامة المرضى "، وتعزيز مبادئ الرعاية الصحية ذات القيمة، كأداة مهمة لتحسين التعلم من الأحداث والمخاطر التي قد تنتج من الخدمة الصحية.

وقد شملت مشاركة المجلس الصحي السعودي في القمة الوزارية تقديم "نتائج مؤشرات قياس الأداء لمستشفيات القطاعات الصحية بتقييم الوضع الراهن لمشروع تطوير الجودة والسلامة بالقطاعات الصحية" قدمته الدكتورة تغريد الغيث مدير عام الإدارة العامة للاقتصاديات والسياسات الصحية الوطنية في الأمانة العامة للمجلس، ويعد أحد برامج  استراتيجية الرعاية الصحية الذي نفذه المجلس من الأساس التاسع "الرعاية الصحية العلاجية والتأهيلية" والأساس الحادي عشر "ضمان جودة وكفاءة أداء الخدمات الصحية وتقويمها دورياً "، كما تم عرض المؤشرات التي اعتمد عليها المشروع لتقييم  الوضع الراهن للجودة وسلامة المرضى في المملكة، وتركزت على عدة محاور رئيسية تتعلق بالسلامة والفعالية وتجربة المرضى والفترة الزمنية للمواعيد الطبية والكفاءة التشغيلية للمستشفيات.

كما اشتملت مشاركة المجلس في القمة الوزارية العالمية الرابعة لسلامة المرضى باستعراض البرنامج الوطني لحماية الصحة العامة في المملكة، والذي يهدف إلى تعزيز نظام الصحة العامة في المملكة لتحقيق البيئة الداعمة لمجتمع صحي والحفاظ على حياة عالية الجودة من خلال؛ حوكمة وإدارة الأداء بتطبيق أفضل الممارسات في إدارة مؤسسات حماية الصحة العامة عن طريق تطبيق منظومة متكاملة من الأنظمة واللوائح، وكذلك تعزيز الوضع الصحي للسكان من خلال حماية الصحة العامة، وتمكين السكان من المشاركة المجتمعية الفاعلة، بالإضافة إلى تفعيل دور البحوث والممارسات المبنية على الحقائق والبراهين، وتعزيز وتطوير وتمكين القوى العاملة في مجال حماية الصحة العامة.

من جانبه قدم الأمين العام للمجلس الصحي السعودي الدكتور نهار بن مزكي العازمي التهنئة لخام الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على استضافة القمة الوزارية العالمية الرابعة لسلامة المرضى، ولمعالي وزير الصحة رئيس المجلس الصحي السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة على نجاح هذه القمة والتنظيم المميز الذي أدارة المركز السعودي لسلامة المرضى.

تجدر الإشارة إلى أن الاستراتيجية الوطنية للجودة والسلامة في المملكة العربية السعودية التي أعدها المجلس الصحي السعودي تهدف إلى تحسين الصحة بشكل مستمر من خلال نظام صحي محكم يضع المريض في مقدمة الأولويات، من خلال تطبيق أنظمة ومبادئ إدارة الجودة وسلامة المرضى بالقطاعات الصحية في المملكة بالإضافة إلى نشر ثقافة الجودة داخل مؤسسات الرعاية الصحية وإشراكهم في تنمية هذه الثقافة واحتضانها وتطوير الكفاءات المطلوبة لها.